تداول العملات الرقمية وتأثيرها على سوق الفوركس

العملات المشفرة موجودة منذ أكثر من 12 عامًا، بدءًا من عملة البيتكوين في عام 2009، وأصبحت ذات شعبية متزايدة منذ ذلك الحين. ولكن لماذا نذكر العملات المشفرة عندما نناقش الفوركس فالعملات المشفرة هي شكل من أشكال العملة الرقمية أو الافتراضية التي يمكن استخدامها لشراء السلع، أو تبادل العملات المشفرة الأخرى، أو تداولها في شكل عقود مقابل الفروقات على منصات التداول. عند تداول عقود الفروقات على العملات المشفرة، فإنك تضارب بشكل فعال على حركة سعر الأداة الأساسية.

يمكن إقران العملات المشفرة مقابل العملات المشفرة الأخرى، ويمكن أيضًا إقرانها مقابل العملات الورقية مثل الدولار الأمريكي (USD)، والجنيه الاسترليني (GBP)، واليورو (EUR) وبالتالي تكوين زوج العملات المشفرة. وعلاوة على ذلك، من المعروف أن العملات المشفرة متقلبة للغاية، وتشهد أحيانًا ارتفاعات هائلة في الأسعار أو انخفاضات كبيرة في يوم واحد فقط. لذلك، يجب عليك دائمًا استخدام استراتيجيات وأدوات إدارة المخاطر لتجنب التداول بأكثر مما يمكنك تحمل خسارته.

ثمة العديد من العوامل التي تجعل تداول العملات الرقمية محفوف بالمخاطر وتقلب أسواق العملات المشفرة. على سبيل المثال، أحد الأسباب التي تجعل البيتكوين سوقاً شديد التقلب يرجع إلى ارتفاع الطلب على عدد محدود من عملات البيتكوين (يبلغ الحد المتاح 21 مليون)، لذلك يمكن أن تشهد الأسعار ارتفاعات كبيرة.نظرة على تداول العملات الرقمية مثل البيتكوين وتأثيرها على سوق الفوركس

عند تداول العملات الرقمية، هناك بعض الأشياء التي يجب أن تضعها في الاعتبار. أولاً، هناك العملات الرقمية الرئيسية مثل Bitcoin (BTC)، وEthereum (ETH)، وSolana (SOL) بنفس الطريقة التي توجد بها العملات الورقية الرئيسية، مثل USD وJPY وGBP وEUR. تتمتع هذه العملات المشفرة الرئيسية بأعلى أحجام التداول وتستخدم كعملات أساسية مقابل كل من العملات الورقية والعملات المشفرة الأخرى.

أزواج تداول العملات المشفرة الرئيسية

الآن بعد أن ناقشنا كيفية ارتباط العملات المشفرة بالفوركس، سنذكر أزواج العملات المشفرة الرئيسية والأكثر تداولًا والمتوفرة على المنصات. يعد هذا أمرًا مهمًا للمتداولين الذين قد يرغبون في تقييم السيولة المتوفرة في السوق قبل اختيار تداولهم التالي.

فيما يلي أزواج العملات المشفرة الأكثر شيوعًا للتداول نظرًا لارتفاع سيولتها وقيمتها السوقية:

  • BTC/USD   يعتبر البيتكوين (BTC) مقابل الدولار الأمريكي هو الزوج الأكثر تداولًا على الإطلاق. في هذه الحالة، BTC هي الأساس، حيث يتم التعبير عن عملة BTC واحدة بالدولار كعملة الاقتباس.
  • ETH/USD   تعد Ethereum (ETH) ثاني أكبر عملة مشفرة بعد البيتكوين. ولهذا السبب، فإنه يواجه أيضًا حجم تداول كبير مقابل الدولار الأمريكي، مع الكثير من السيولة.
  • LTC/USD  يتم تداول Litecoin (LTC) مقابل الدولار الأمريكي. Litecoin هي عملة مصممة لتكون أسرع وأخف وزنًا من Bitcoin.
  • كاردانو/الدولار الأمريكي   يتم تداول كاردانو (ADA) أيضًا مقابل الدولار الأمريكي، وتعد كاردانو سابع أكبر عملة مشفرة من حيث القيمة السوقية، حيث تبلغ قيمتها السوقية أكثر من 37 مليار دولار.
  • Solana/USD – Solana (SOL) يشبه Ethereum، Solana عبارة عن عملة مشفرة ومنصة تسمح بتشغيل التطبيقات اللامركزية.

آثار العملات المشفرة على الفوركس :لا يزال تداول العملات المشفرة غير شائع مثل تداول العملات الأجنبية ، لكن اهتمام المتداولين بتداول العملات المشفرة يتزايد بشكل مطرد بسبب مستويات التقلب العالية.

قبل اتخاذ قرار بشراء أو بتداول العملات الإفتراضية، من المهم مراعاة الاختلافات بين الطريقتين بالتفصيل.

قد تكون مهتما بشراء العملات الإفتراضية إذا:

  • كنت راغبا في الحصول على ملكية كاملة للعملة الإفتراضية
  • سعدت بدفع القيمة الكلية للأصل مسبقا
  • رغبت في الحصول على تعرُّض مباشر لكل حساب بالبورصة الأساسية
  • سعدت بالإنتظارإلى أن يتم الحصول على حساب بورصة قبل الشروع في الشراء والبيع
  • ليس لديك مانع بوجود حدود تمهيدية أو حدود قصوى للإيداعات
  • لا تمانع بدفع رسوم إضافية على الإيداعات والسحوبات

هناك العديد من العوامل التي تؤثر على أسعار العملات الرقمية:

  1. العرض والطلب: تتأثر أسعار العملات الرقمية بقوى العرض والطلب. إذا كان هناك إقبال كبير على شراء عملة رقمية معينة، فإن السعر يرتفع، بينما ينخفض السعر إذا كان هناك عرض كبير للبيع.
  2. الأحداث الاقتصادية والسياسية: الأخبار والأحداث الاقتصادية والسياسية يمكن أن تؤثر بشكل كبير على أسعار العملات الرقمية. مثلاً، قد يؤدي إعلان حكومي بتنظيم العملات الرقمية إلى تقلبات في الأسعار.
  3. التشريعات والتنظيم: التشريعات والتنظيمات التي تؤثر على استخدام وتداول العملات الرقمية يمكن أن تلعب دورًا في تحديد أسعارها. قد تكون التطورات المتعلقة بتنظيم الصناعة محفزًا للتقلبات في الأسعار.
  4. تكنولوجيا البلوكشين: التطورات في تكنولوجيا البلوكشين والابتكارات المستمرة قد تؤثر على أسعار العملات الرقمية. مشاريع جديدة أو تحسينات في تكنولوجيا العملات الرقمية يمكن أن تؤدي إلى زيادة الثقة والاهتمام من قبل المستثمرين.
  5. التحليل الفني والأخبار الفنية: يستخدم الكثيرون تحليل السوق الفني لفهم الاتجاهات المستقبلية للأسعار. تحليل الرسوم البيانية والمؤشرات الفنية يمكن أن يكون له تأثير كبير على قرارات التداول.
  6. أداء الأسواق العالمية: تتأثر العملات الرقمية بأداء الأسواق العالمية بشكل عام. على سبيل المثال، إذا كان هناك هبوط كبير في الأسواق المالية التقليدية، قد يؤدي ذلك إلى هبوط في أسعار العملات الرقمية نظرًا لزيادة الطلب على الأصول التقليدية وتقليل المخاطر. يجدر بالذكر أن سوق العملات الرقمية معقدة ومتقلبة، والتنبؤ بحركات الأسعار قد يكون صعبًا بسبب تأثير العديد من العوامل المتغيرة.
  7. . التداول على الهامش (الرافعة المالية): استخدام التداول على الهامش يعني أن المستثمرين يمكنهم التداول بمبالغ مالية أكبر مما يمتلكونه فعليًا. يمكن أن يزيد هذا الأمر من التقلبات في الأسعار ويؤدي إلى تحركات كبيرة في وقت قصير.
  8. التنظيمات الدولية: قرارات الهيئات التنظيمية الدولية بشأن العملات الرقمية، مثل التشريعات الضريبية والإجراءات المنظمة، يمكن أن تؤثر على تبني وتداول العملات الرقمية.
مقالات ذات صلة