Print

مؤشرات “التدفقات النقدية” و”التراكمية” بتجارة الفوركس

تجارة الفوركس

تعتمد التحليلات الفنية والتقنية لتجارة التداول في أسواق العملات “الفوركس” على مجموعة من المؤشرات، والتي تعكس في جنباتها عدد من الحركات والإتجاهات التي تتجه لها أسعار أزواج العملات، ويمكن القول أن أبرز هذه المؤشرات هي مؤشر “التدفقات النقدية Money Flow Index” و مؤشر “أحجام التداول المُتراكمة On-Balance Volume” و مؤشر “الحجم Volume Indicator” و أخيراً مؤشر “التجميع والتصريف Accumulative Distribution” وهي تلك المؤشرات التي سنتناولها بالشرح والتفصيل في المراحل القادمة . ويعتبر مؤشر “التدفقات النقدية Money Flow index” هو المؤشر المسئول عن قياس مدى الزخم الحادث بالتدفقات المالية في سوق العملات، وهي تلك العملية التي تتم من خلال إجراء المُقارنات بين معدلات النقصان أو الزيادة الحاثة بالأسعار في فترة معينة، حيث يقوم هذا المؤشر بمساعدة متداول الفوركس في معرفة كثافة وأحجام السيولة بسوق العملات الأجنبية ” الفوركس” بغرض التعرف في نهاية الأمر على الأوقات المناسبة لدخول السوق أو الخروج منه. وفي هذا الإطار تظل العلاقة مستمرة بين كلٍ من كميات التداول وأسعار التداول، ففي الوقت الذي ترتفع فيه أسعار التداول يؤدي ذلك لإرتفاع الكميات من العملة التي يتم التداول عليها، وهو ما ينتج عنه إرتفاع معدلات السيولة المالية في الفوركس ، أما في حال حدوث العكس وهو ما يعني إنخفاض الكميات التي يتم التداول عليها من زوج العملات نتيجة الإرتفاع الحادث في الأسعار، فهو الأمر الذي يدل على حدوث إنخفاضات في أحجام السيولة، وهو ما ينتج عنه عدم إستمرار الأسعار في مستوى الإرتفاع نظراً لإنخفاض معدلات السيولة، والتي قامت بتغيير الإتجاه من الإتجاه الصاعد إلى الإتجاه الهابط.

مؤشر “أحجام التداول المتراكمة”

أما مؤشر “أحجام التداول المتراكمة” أو ما يُطلق عليه مؤشر الـ “On-Balance Volume” فهو المؤشر المسئول عن قياس العلاقة بين حجم الصفقة التي انتهت فعلياً وحركة الأسعار الخاصة بأزواج العملات المختلفة بسوق الفوركس، ويُطلق على هذا المؤشر في بعض الأحيان بالمؤشر “التراكمي”، نظراً لإعتماده في الأساس على مؤشر “الحجم” ليستطيع في النهاية توضيح إتجاه الترندات الصاعدة أو الهابطة للمستثمرين المتداولين في أسواق التداول على العملات العالمية “الفوركس”، ومدى إستمرارية تأثيرها على هذا الإتجاه، إضافة إلى ما يقوم به المرشر في إجراء عمليات البحث عن مجموعة النقاط الإنقلابية الحادثة في الأسعار. ففي حال إستمرار قيم الإرتفاع الظاهرة على المؤشر فهو الأمر الذي يدل ويؤكد على حدوث حركة صاعدة في الترندات، والعكس صحيح، ففي الوقت الذي تستمر فيه قيم المؤشر بالإنخفاض والتناقص، فهو الأمر الذي يدل ويؤكد أيضاً على حدوث ترندات هابطة. يُذكر أن مؤشر “الحجم” أو ما يُطلق عليه بالـ “Volume Indicator” هو أحد المؤشرات المسئولة عن قياس حجم وقوة وشدة التداولات التي يقوم بها المستثمرين بأسواق التداول في فترة زمنية معنية، حيث يقوم المؤشر بإجراء التحليلات الخاصة بتحركات الأسعار والتعرف على سلوكياتها وتحديد الترند الخاص بها ومدى قوته.

Self-Education-Fortune


احصل على مرشد فوركس اضافي

  • 14 دروس بالفيديو
  • تدريب 1X1 مجاني
  • حساب تدريبي بقيمه 5000 $
  • تحليل فني يومي
  • احصل على ربط كامل لموقعنا
Become a forex trader!
Free PDF and UNLOCK website features
Read more:
كيفية حساب نقاط الارتكاز

تحدثنا في مقال سابق في موضوع نقاط الارتكاز بسوق الفوركس, وعرفنا كيف يستخدمها كثير من المتداولين وخاصة المنتمين لمجموعة المتداولين...

المبادئ الاساسية في تجارة الفوركس

الربح و الخسارة هما عنصرين يلاقيهم الانسان حيثما ولي وجهه, في كل امور الحياة هناك المكسب و الخسارة, والمكسب و...

Close